إطلالة حلا الترك تجعلها تبدو أكبر من سنّها والجمهور يشبّهها بأريانا غراندي

11:56

2020-11-20

دبي - الشروق العربي - عادت الفنانة الشابة حلا الترك إلى الأضواء مجدداً بعدما لاحظ المتابعون تغيراً في شكلها وبعد اتهامها بأنها لا تهتم بوالدتها منى السابر. وسلطت الاضواء عليها مؤخراً بسبب فيديو تناقله عدد من الحسابات الناشطة على تطبيق الصور والفيديوهات "إنستغرام".

وبدت في المقطع وهي تسير وتتراقص بطريقة لفتت الانتباه. وأثارت إطلالتها اهتمام الكثيرين حيث ارتدت كنزة براقة ضيقة مع سروال لامع كما سرحت شعرها وطبقت مكياجها بطريقة جعلت العديد من المتابعين يشبهونها بالنجمة العالمية أريانا غراندي. واعتبر بعضهم أنها باتت تبدو أكبر من سنها.

ومما جاء في التعليقات: " متآثرة بأريانا غراندي" و"مع الأسف طفلة لعبوا بيها لعب" و"وش الفايدة هالجمال وهي عاقه لأمها؟" و"كبرت ما شاء الله، لكن يا ليتها تسترت" و"والله أنا الطفلة" و"صايرة أكبر مني" و"مسكينة هههه كايلي فرع البحرين".

ويشار إلى أنها نشرت في وقت سابق على حسابها الخاص على التطبيق فيديو أثار الجدل حيث رأى الكثير من متابعيها أنها تغيرت إلى حد كبير متسائلين عما إذا أجريت لها عمليات تجميل.