اتحاد الشغل يدعو سعيّد للإسراع بطرح رؤيته للمرحلة القادمة

10:58

2021-09-14

دبي - الشروق العربي - دعا الاتحاد العام التونسي للشغل الرئيس قيس سعيّد إلى عرض رؤيته للمرحلة القادمة في أقرب وقت من أجل عدم إهدار فرصة أخرى لبناء بلاد حديثة وآمنة.

وطالب الأمين العام للاتحاد، نورالدين الطبوبي، خلال تجمع نقابي بمحافظة نابل اليوم الاثنين، سعيّد الإسراع في طرح رؤيته للمرحلة القادمة وشرح أهدافها للرأي العام ورفع الضبابية عن المشهد الحالي "حتى لا تتعطل دواليب الدولة أكثر ولا تتوقف مصالح البلاد"، وفق قوله.

خارطة طريق

يشار إلى أن الاتحاد كان عرض نهاية الأسبوع الماضي خارطة طريق شرح فيها رؤيته لطريقة إدارة البلاد خلال الفترة الاستثنائية وتأمين السير العادي لمؤسسات الدولة من أجل ضمان الخروج السلمي من المرحلة الحالية.

وتضمنت الخارطة 4 محاور كبرى تتعلق بالجوانب السياسية والاجتماعية والاقتصادية والصحية ومكافحة الفساد، ونصت على الإجراءات والإصلاحات المقترحة والأطراف المعنية بها.

حكومة مصغرة ومنسجمة

كما اقترح تشكيل حكومة مصغرة ومنسجمة في أقرب وقت، تتكون من كفاءات وطنية غير معنية بالانتخابات القادمة، وتحديد سقف زمني للإجراءات الاستثنائية والحسم النهائي في مصير البرلمان لتأمين عودة السير الطبيعي لدواليب الدولة.

وطلب من الرئيس التونسي وضع هيئة استشارية وطنية تتولى تحديد إطار قانوني ومجتمعي تشاركي يشمل أساساً النظامين السياسي والانتخابي والدستور، وشدد على ضرورة محاسبة الفاسدين وتطبيق القانون على الجميع وإجراء إصلاحات لإنقاذ الاقتصاد.

الخطوات القادمة؟

يأتي هذا فيما يتوق التونسيون لمعرفة الخطوات القادمة لسعيّد بعد أكثر من شهر ونصف على إقالة الحكومة وتجميد البرلمان، وتجريد نوابه من الحصانة، مقابل توليه كامل السلطات، وسط تكتم شديد حول تفاصيلها، وأنباء غير رسمية عن قرب تعيين حكومة مؤقتة وحل البرلمان هذا الشهر، وإجراء استفتاء دستوري مطلع العام القادم، وانتخابات مبكرة ربيع العام القادم.

يذكر أن الرئيس كان لمّح إلى مكانية إضافة تعديلات على دستور البلاد المعمول به منذ عام 2014. ولفت في تصريحات صحافية، إلى وجود مساع لتشكيل حكومة جديدة في أقرب وقت ممكن واختيار وزراء قادرين على تحقيق مطالب الشعب.